فروض تأليفية الثلاثي 3

 

mini2-49821655huyuhj-jpg-1.jpgin-the10.giftunisie-2.gif

 الأستاذ لطفي التلاتلي

السند :  قال تعالى : والعصر (1) إن الإنسان لفي خُسر (2) إلا الذين امنُوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتوصوا بالصبر - سورة  العصر      يعظم  الإسلام  من شأن العمل فعلى قدر عمل الإنسان يكون جزاؤه, فقال الله في القرآن الكريم  ( مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُم بِأَحْسَنِ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ)  (97 سورة النحل)، فالأنبياء الذين هم أفضل خلق الله قد عملوا فقد عمل ادم بالزراعة  وداود بالحدادة, وعيسى بالصباغة, و كان ادريس خياطا ،و سيدنا نوح  نجارا و ابراهيم كان بزازا أي تاجر اقمشه و سيدنا الياس كان نسٌاجا ومحمد برعي الغنم و التجارة ، فلا يجوز للمسلم ترك العمل باسم التفرغ للعبادة أو التوكل على الله, ولو عمل في أقل الأعمال فهو خير من أن يسأل الناس فقال النبى (لأن يأخذ أحدكم حبله, ثم يغدو إلى الجبل فيتحطب, فيبيع فيأكل ويتصدق, خير له من أن يسأل الناس) و لا يحث الرسول(صلي الله عليه وسلم)علي مجرد العمل ولكن علي اتقانه أيضا فيقول(ان الله يحب أحدكم إذا عَمِلَ عملاً أن يتقنه، قيل وما اتقانه يا رسول الله؟ قال :" يخلصه من الرياء والبدعة             

 العمل في الإسلام-  ويكيبيديا، الموسوعة الحرة-  بتصرف -

أسئلة فهم السند :  ( 8 نقاط )

السؤال1: ماذا تستنتج من ربط الإيمان بالعمل الصالح في العديد من آيات القرآن الكريم ؟ (3 نقاط )                           ................................................................................

السؤال 2 : أثث الجدول مستعينا بالسند ؟   ( نقطتان )

اسم النبي

المهنة و العمل

 

التجارة

آدم عليه السلام

 

 

بزارا

إلياس عليه السلام

 

 

نجارا

داود عليه السلام

 

 

خياطا

عيسى عليه السلام

 














السؤال3 : كيف يتقن المؤمن عمله حسب التوجيه النبوي ؟   ( 3 نقاط )                                    .........................................................................................................

سؤال تحرير مقال :  ( 12 نقطة )

لا يجوز للمسلم ترك العمل باسم التفرغ للعبادة أو التوكل على الله.

أوضح هذا القول في تحليل مسترسل مبينا تعظيم الإسلام من شأن العمل و العمال و مميزا بين معنى التوكل و التواكل .

in-the10.gif 

السند : عن أبي هريرة عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال "الإيمان بضع وسبعون أو بضع وستون شعبة، أفضلها قول لا إله إلا الله، وأدناها إماطة الأذى عن الطريق، والحياء شعبة من الإيمان".- صحيح البخاري-  وتعدد شعب الإيمان علامة على الإرتباط الواسع بينه وبين السلوك، ومن عرف أن أعماله تؤثر في إيمانه زيادة ونقصا أكثر من طاعة الله، واجتنب معاصيه.... الأخلاق جملة من الفضائل دعت إليها الشريعة، يتحلى بها المسلم، فيستقيم سلوكه، أو مجموعة من الرذائل نهت عنها الشريعة، يرتكبها المسلم فينحرف سلوكه. بعضها قلبي كالغبطة والحسد، وبعضها قولي كالصدق والكذب، وبعضها فعلي كإماطة الأذى عن الطريق، أو رميه فيه... يتمثل الأثر الاجتماعي للإيمان  في اتساع العلاقات الاجتماعية ومتانتها ورسوخها، إذ أن المؤمن يدعم هذه العلاقات من خلال حبه لغيره، واحترامهم، واخلاصه في التعاون معهم، وعمله لأجل الصالح العام. عن أبي موسى رضي الله عنه، عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: "المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضًا، وشبك بين أصابعه".....وتتم المعاملات كلها بأسلوب التسامح لتكون عاملًا من عوامل التضامن والتحابب.
عن جابر بن عبد الله -رضي الله عنهما- أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم-
قال: "رحم الله رجلًا سمحا -  أي لينا - إذا باع، وإذا اشترى، وإذا اقتضى- أي طلب حقا -"                                                                 

 المجتمع والأسرة في الإسلام- محمد طاهر الجوابي-بتصرف

أسئلة فهم السند :   ( 8 نقاط )

السؤال1: ضع عنوانا مناسبا للسند ؟  ( نقطتان )                                                                                                 .....................................................................................................

السؤال2: اطرح سؤالين مركزيين يجيب عنهما السند ؟  ( 3 نقاط )                                                           

السؤال1: ........................................................................................

السؤال2: .......................................................................................

السؤال3 : أثث الجدول من خلال ما ورد في السند بذكر مظهرين لكل نوع من هذه الأخلاق ؟( 3 نقاط )

من الأخلاق القلبية

من الأخلاق القولية

من الأخلاق الفعلية

1.........................................

1.........................................

1.........................................

2.......................................

2.........................................

2.......................................

 

سؤال تحرير مقال :  ( 12 نقطة )

تتم المعاملات كلها في التصور الإسلامي  بأسلوب التسامح لتكون عاملًا من عوامل التعارف و التضامن والتحابب و التآخي.                        

أوضح هذا القول في تحليل مسترسل مبينا الطريقة العملية لتجسيدها في واقعك المعيش ؟ 

in-the10.gif 

السند : يشتد التنافس في هذه الحياة بين الأفراد في كل المجالات طلباً للتفوق والرقي، منهم من يقصد بذلك وجه الله عز وجل، ومنهم من يقصد الرقي في الدنيا فحسب، كذلك يوجد هذا التنافس بين الجماعات والأمم، وطالب الرقي والتقدم - سواء على مستوى الأفراد أو الجماعات والأمم - لا يمكن أن يحوزهما إلا إذا أتقن عمله وجوده،وحينما ندقق النظر في عالمنا المعاصر نجد أن به دولاً تقدمت وارتقت، مع أن كثيراً منها لا يدين بالإسلام، فما السر إذن في تقدمها وارتقائها!! السر ببساطة يعود إلى إتقانهم لأعمالهم أفراداً وجماعات، أضف إلى ذلك تعاونهم وعملهم بروح الفريق، وحبهم لأوطانهم.. إلخ، وكل هذه قيم إسلامية نبيلة أولى بنا - نحن المسلمين - أن نحرص عليها ونجعلها روح أعمالنا... نسمع ونقرأ كثيراً عن الإتقان ونسمع ونقرأ أكثر عن الإحسان، فما العلاقة بين المصطلحين؟...هناك علاقة متداخلة بين الإتقان والإحسان، غير أن الإتقان عمل يتعلق بالمهارات التي يكتسبها الإنسان، بينما الإحسان قوة داخلية تتربى في كيان المسلم، وتتعلق في ضميره وتترجم إلى مهارة يدوية أيضاً، فالإحسان أشمل وأعم دلالة من الإتقان، ولذلك كان هو المصطلح الذي ركز عليه القرآن والسُّنة - فبهذا المفهوم يصبح عمل المؤمن حاملا لروح العبادة بالإخلاص و صدق النية- ... يقول الله تعالى: ( وَاعْبُدُواْ اللَّهَ وَلاَ تُشْرِكُواْ بِهِ شَيْئًا وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا وَبِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَى وَالْجَارِ الْجُنُبِ وَالصَّاحِبِ بِالجَنبِ وَابْنِ السَّبِيلِ وَمَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ إِنَّ اللَّهَ لاَ يُحِبُّ مَن كَانَ مُخْتَالاً فَخُورًا ) النساء 36 .

 إتقان العمل في ميزان الإسلام – الدكتور شعبان رمضان مقلد – مجلة المجتمع – 4/05/2013

أسئلة فهم السند : ( 8 نقاط )

السؤال 1 : أثث الجدول مقارنا بين  مصطلحي الإتقان و الإحسان حسب ما ورد في السند ؟ (3 نقاط)                                           

الإحسان

الإتقان

...................................................................

...................................................................

..................................................................

...................................................................

...................................................................

..................................................................

 

السؤال 2 :  استخرج من السند ثلاثة من العوامل التي اعتبرها صاحب السند دافعا رئيسيا لتقدم و رقي المجتمعات الغربية ؟  (3 نقاط)

أ-..........................................................................................................................

ب- .......................................................................................................................

ج- .......................................................................................................................

السؤال 3: استثمر ما ورد في السند لتبين شرطين من الشروط التي تجعل العمل حاملا لروح العبادة  حسب التصور القرآني؟نقطتان

1.....................................................................................................

2 ...................................................................................................

سؤال تحرير مقال :  ( 12 نقطة )                                                                                                                

بالعمل يثبت المؤمن ذاته و يحافظ على كرامته و يؤكد عبوديته لله تعالى .                                       

أوضح هذا القول في تحليل مسترسل مستثمرا ما درست ؟

Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site